جسد الثقافة  



العودة   جسد الثقافة > المنتديات العامة > مقهى الجسد

مقهى الجسد موضوعات خفيفة

إضافة رد
 
الارتباطات أدوات الموضوع
قديم 10 - 02 - 2009, 10:03 AM   #1
Registered User
 
تاريخ التسجيل: 08 - 2004
المشاركات: 1,243
واحد شاي .. وصلّحه !!


واحد شاي .. وصلحه
كتاب مفتوح على مصراعيه
تأليف وتخريف وتحريف
المدعو: عبدالله السمطي

ذات يوم جلس المدعو عبدالله السمطي على أحد المقاهي الشعبية بحي المطرية الكائن بشمال القاهرة ، مع نفر من أصحابه
ونادى على القهوجي طالبا شايا مضبوطا، فنادى القهوجي على صاحب النصبة، أو الذي يعد المشاريب لزبائن المقهى: واحد شاي وصلحه.
المدعو عبدالله السمطي أعجبه الأسلوب البسيط للجملة: واحد شاي وصلحه ، أي – بلغة المثقفين ذوي التعابير الصعبة - أيها العامل أعد مشروب الشاي مضبوطا، وأصلحه تماما
طبعا السمطي القادم من صعيد مصر طفلا صغيرا بذاكرة قروية لا يعرف شيئا عن شيء، والمقيم بالقاهرة منذ العام 1970 مع أسرته، سمع تعبيرات كثيرة عن الشاي وأنواعه في القاهرة : فهناك الشاي الكشري، وشاي فريسكا، وشاي على بوسطة، وشاي على ميه بيضة، وشاي من غير سكر، وشاي خفيف، وشاي تقيل، وشاي حبر، وشاي يعدل المزاج، وشاي بفتلة، وشاي مغلي، وشاي أحمر، وشاي أخضر.... إلخ أجرومية الشاي ومنظومته .
طيب يتساءل السمطي كثيرا فيما بينه وبين نفسه: هل الشاي " يسلطن" – حلوة يسلطن دي، طبعا لو علماء اللغة بتوع زمان موجودين وعلى رأسهم: الأخفش، وابن سيده، ومن لف لفهم – مش سجاير طبعا- كانوا ضموا هذا الفعل إلى المعجم العربي المستعمل:" يسلطن" .
كلمة " يسلطن" تقود إلى تولي أكبر سلطة في البلاد، فالسلطان هو الخليفة، والوالي، والحاكم، والزعيم، وهو الباب العالي صاحب الفرمانات والقرارات، واقتباس الكلمة بشكل استعاري إلى مشروب " الشاي" أو إلى مشاريب أخرى، تجعل شارب الشاي ينتقل إلى السلطنة، أو يصبح سلطانا على نفسه، وهنا تكون قراراته على نفسه قرارات سلطانية، فهو المتسلط، والمتسلطن، والسلطان ومتولي أمور السلطنة، وفي يده مقاليد السلطة، بضم السين وتشديدها لا بفتحها، حتى لا نذهب إلى الطماطم والخيار والخس.
طيب لماذا لم يناد صبي القهوة بجملة:" واحد شاي .. وسلطنه" ؟
عبدالله السمطي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10 - 02 - 2009, 10:38 AM   #2
هـَبْـنـَحَـة
 
الصورة الرمزية مائي
 
تاريخ التسجيل: 04 - 2005
الدولة: جدة، وإن طال الزمن.
المشاركات: 11,884
لأن من يطلب السلطنة ومن ينبغي عليه أن يكون سلطانا ومن يمارس السلطنة هو الزبون وحده لا شريك له ، أيها الرائع الأنيق
الصبي عندما يتدخل في شؤون السلطة هنا ، ينتقص من "جوّ" القاعد على كرسي القصب واضعا رجلا على رجل وحالما باتخاذ قرارات وتصريف شؤون وعقد أمور هامة ، مع اختلاف حجم القرارات من شخص إلى آخر.

لدي صديق هنا سيهيم بك ، أعرف ذلك لأنه يهيم بمصر وبهذه الأجواء وبالسلطنة وبكل ما يستحضرها.

كن بسلطنة
__________________

- ما حصل في جدة ليس كارثة طبيعية، بل نجاح للفساد في سحل المواطن.
- دولة لا تخضع حكومتها لجهة رقابية مستقلة عنها هي دولة فاسدة.


اسألني عما بدا لك.
أو تابع خواطري.





وغرقت معك الأحلام يا جدة.

مائي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 17 - 02 - 2009, 10:33 AM   #3
Registered User
 
تاريخ التسجيل: 08 - 2004
المشاركات: 1,243
شكرا لك مائي
السلطنة فن داخل فن، وقد أشار إليها نجيب محفوظ في عدد كبير من روائعه الروائية، ومن أبرزها رواية:" ثرثرة فوق النيل" حيث جسد الفنان عماد حمدي دور زعيم السلطنة.
لكن سلطنة الشاي شيء آخر، أبرزها ما أشرت أنت إليه، خاصة مع الجلسة في المقهى.
عبدالله السمطي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 17 - 02 - 2009, 10:52 AM   #4
Registered User
 
تاريخ التسجيل: 08 - 2004
المشاركات: 1,243
طيب ما هو أطعم شاي احتسيته، وضرب في الدماغ والحواس
( على فكرة الحديث ليس عن الشاي تماما بل الأحاديث هنا عامة) .. أطيب شاي هو المصنوع فيما يسمى في مصر ب" الكنكة" أو اسمها في الخليج " الدلة" المهم توضع الكنكة في إناء حديدي ( القروانة) ملىء لأكثر من نصفه بالرمل، ويتم وضع جمر النار فيه، ثم توضع الكنكة. لهذا الشاي نكهة رائعة خاصة في شتاء ريفي.
اعتدت أن أشرب هذا الشاي في زمن خلا، مع أمي مع إخوتي، مع عمال التراحيل البسطاء في زمن ما، ومع عمال الإنشاءات والمباني، في زمن كان جميلا وبريئا وطيبا وشفافا.
كانت هذه الوجوه من العمال الذين صحبتهم عاملا معهم في عدة مدن مصرية في الوجهين البحري والقبلي، كانت تعلمنى معنى الحياة، بلهجاتها المتنوعة، بلغاتها ذات الشفرات الخاصة، لكل مهنة شفرتها، وكلامها وتعبيراتها، وصياغاتها وإشاراتها، سنوات العمل أعطتني معجما كبيرا طوال اثني عشر عاما عملت فيها في طائفة المعمار من الصف السادس الابتدائي حتى تخرجي في الجامعة.
العمل المعماري كان شاقا، ومرهقا، لكنه جميل وممتع، على الأقل تجد بشاشة الناس وضحكاتهم وفرحهم بالأجر اليومي آخر النهار.
أما في الوظيفة الصحفية، والتعامل مع المثقفين ذوي الأيدي الناعمة فأشعر بالبطالة الإنسانية متجسدة تماما، اشعر بغربة ما تعتريني، وباغتراب لا ينتهي.
هل حين يمارس الإنسان فطرته في العمل اليدوي، وفي الحركة، وفي الالتقاء بطبقات متنوعة من الناس والاختلاط بلغاتهم ولهجاتهم وتعبيراتهم ومشاجراتهم يشعر باجتماعيته التامة.
هل الانطلاق في الحياة يمثل حياة أخرى بدلا من جلسة المكاتب والعمل الوظيفي الروتيني.
حياة الحياة مبهجة، حياة في حياة، أما مكان العمل الوظيفي فهو جامد، ورتيب، وممل بشكل فادح.
الأجر اليومي آخر النهار بهجة ما بعدها بهجة، أما الصبر الطويل على الراتب الشهري فهو قطعة من العذاب.
.....
" وعندك واحد شاي وصلحه" !!
عبدالله السمطي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 17 - 02 - 2009, 11:09 AM   #5
لا... لن أعيش مقيدا
 
الصورة الرمزية ممكن سؤال واحد
 
تاريخ التسجيل: 03 - 2004
المشاركات: 7,463
والراقصة يقولون عنها

سلطانة

او تتسلطن

التسلطن كناية عن الأستحواذ على الشي

حالة مزاجية او سيادة


إذا ابدعت الراقصة على المسرح قالوا : تسلطنت

اي تسيدت المسرح

وعندما يجتمع الحشاشون في الغرزة فأنهم يكونوا أخر سلطنة !

ومنا هنا يشتق المزج بين السلطنة والمزاج.
اقتباس:
أطيب شاي هو المصنوع فيما يسمى في مصر ب" الكنكة" أو اسمها في الخليج " الدلة"
اظن ان اسمه الأبريق ؟

وهو شاي الحطب.
اقتباس:
حياة الحياة مبهجة، حياة في حياة، أما مكان العمل الوظيفي فهو جامد، ورتيب، وممل بشكل فادح.
الأجر اليومي آخر النهار بهجة ما بعدها بهجة، أما الصبر الطويل على الراتب الشهري فهو قطعة من العذاب.
وهذا أحد الأسباب الذي جعلني عاطلاَ حتى الأن...
أفضل لو اعمل في زريبة على الجلوس في مكتب .

شكراَ يا أستاذ.
ممكن سؤال واحد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أنشر الموضوع..


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 02:27 AM.


Powered by: vBulletin
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لجسد الثقافة
المشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا تمثل بالضرورة رأي الموقع
Supported by: vBulletin Doctor