جسد الثقافة  



العودة   جسد الثقافة > المنتديات العامة > مقهى الجسد

مقهى الجسد موضوعات خفيفة

إضافة رد
 
الارتباطات أدوات الموضوع
قديم 01 - 03 - 2009, 05:39 PM   #1
عقلي هو فلسفتي..
 
الصورة الرمزية إنسان آخر
 
تاريخ التسجيل: 04 - 2007
الدولة: حيث لا يعدم الأرق النجوم
المشاركات: 4,968
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى إنسان آخر إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى إنسان آخر
" شهوة الـوهم "

ان الإنسان في أحيان كثيرة ما هو إلا كتلة من الأفكار والاعتقادات الواهمة التي يترجمها على أنها حقيقة .. ما هو إلا إسقاط لتلك السيكولوجية القلقة والخائفة والطامعة التي تتحول إلى مزيج من الاعتقادات والعادات والسلوكيات والافكار الواهمة في معظمها
ان الوهم يأكل مساحة عقل هذا الإنسان ويأكل حتى إنسانيته في أحيان كثيرة .. ويأكل هويته لأن الوهم في – الغالب - هو ما يشكل هويته ويبني أفكاره واعتقاداته والتي منها تبعث روح سلوكياته وافعاله .. انه بالوهم يصبح شيء آخر غير ما هو عليه ..



ان هذا الإنسان لهو واهم في غالب حاله.. يعيش الوهم كشهوة .. انه بالوهم وبخلق الوهم في نفسه يحاول أن يخلق ويوجد معنى ومبرر للكثير من قلقه للكثير من ارقه للكثير من خوفه وعجزه وللكثير من أمنياته وللكثير من حيرته وأسئلته التي عجز او تعب عن محاولة الإجابة عنها انه بالوهم يحاول تبرير وجوده بشكل يطمئن إليه وينشيه .. الوهم هو السبيل الذي اتخذه هذا الإنسان ليهرب من الكثير ويخلق الكثير من ما يساعده على عيش الحياة .. وعيش هذا الوجود .. بطريقة لا تكلفه الكثير من المشقة بطريقه تجنبه الفجيعة بطريقة تجعله خالقاً لعالم آخر يهرب إليه من هذا العالم الحقيقي الذي قذف إليه ..
ان الإنسان بالوهم يعيش حياته بعيداً عن واقع الوجود وواقع ما هو عليه ليعيش واقع ما يريده وما تريده نفسيته او انعكاس نفسيته وشهوته .. واقع ما يتمناه أن يكون وان يوجد بل واقع ما يرجوه .. أن الإنسان بالوهم يحاول خلق ذلك العالم الذي ينبعث من نفسه المتعبة والمرهقة والمتطلبة والحائرة .. انه بالوهم يحاول ان يرى الأشياء كما يريد هو ان يراها وليس كما هي أصلاً .. ان واقع الوهم في نفس هذا الإنسان لهو الواقع كما يرجوه ويتوسله وليس الواقع كما ينبغي ..
انه بالوهم يحاول جعل الحياة أسهل .. ويحاول جعل الألم اقل حده .. انه بالوهم يتسول ما ينشيه ويخدره .. انه بالوهم يركع متوسلاً مستسلماً للحياة ولطبيعتها ولواقعها .. انه بالوهم يعظم هذا الواقع حتى ينصبه إلهاً عليه .. وانه بخلق الوهم أنما يبرهن على رفضه لهذا الواقع .. على رفضه بتحمل مسئولية وجوده بكل ما فيه .. انه يبرهن انه لن يتحمله بما هو عليه انه بالوهم يرفض كون الواقع غير ما يريده أن يكونه .. لذلك يـُخلق الوهم في نفسه المستسلمة او يقوم هو بخلقه .. وإنا نجد الإنسان يهرب من الحقيقة كثيراً ليرتمي في أحضان الخرافة .. لأنه وجد في ألخرافه ما يريد وجد في ألخرافه ما يُسكن ألمه وجد في الخرافة الواهمة ما يداوي جراحه النفسية التي يبعثها جمود هذا الواقع الواقع فيه ..وجد في الخرافة ما يجعله يصبر على جوعه بل انه يقتات ألخرافه حينما لا يجد غيرها ..وجد في الخرافة ما يصبره على ظلم حكامة ..وظلم الحياة له .. انه يهرب من الحقيقة لأنه لا يجد - كثيراً - فيها ما يسره ..لا يجد فيها ما يجعله يغادر هذا العالم الذي لا يفهمه او الذي لا يحتمله ولا يحتمل مقاومته فالخرافة احياناً هي نتيجة جهد المقاومة بيننا وبين الطبيعة .. أن الإنسان يتعاطى الوهم كما يتعاط الحشيش فليس الوهم إلا حشيش يقوم بجعله مصدقاً لما يريد أن يصدقه .. يجعله منتشياً .. فليس هنالك فرق بين من يسبحون الموتى لتشفى ألامهم وبين من يسبحون الحشيش .. وليس هنالك فرق بين من يجلدون انفسهم في سبيل امواتهم ويجرون التاريخ خلفهم منتشيين مخدرين به .. وبين من يتوسلون أدخنة الحشيش ..وان الإنسان بالوهم يقدس البقر والشجر والبرق والحجر والأموات والسلف بل وانه قد يقدس الفأران ايضاً.. انه بالوهم تخدره القبور ولحس القبور .. انه بالوهم يصلب نفسه مقابل وهم الخلاص .. انه بالوهم يصدق كل شيء مقابل أن يحصل على لحظة تنشيه ..
ان الإنسان بالهم يخلق الكثير من صراعاته التي يجرها خلفه كل يوم ..

ان الإنسان بالوهم لهو إنسان عاجز ومستقر في مكانه .. ان الإنسان الغارق في الوهم ليظل ملتصقاً في هذه الأرض ابداٌ ,.. ان من غادروا الأرض وعانقوا السماء هم أولئك الذين خلعوا الكثير من الوهم عنهم نتيجة لتقبلهم مقاومة الحياة.. وان من هم قابعين الى اليوم عراة في الصحراء والعراء لهم الغارقين في أمجاد وهمهم الملتصقين في خرافة وهمهم .. تلك الأمجاد التي جعلتهم يتكلون عليها دون حراك تلك الأمجاد التي شيدتها اوهامهم والتي كانت المكان الذي هربوا اليه عن مقاومة الحياة .. تلك الأمجاد التي فقط تقوم بتخديرهم كل يوم .. والى اليوم .. ومن ثم يتساءلون لماذا قفز العالم الى السماء التي نتوسلها ونقوم بخلق الوهم حولها .. ولماذا يقفزون فوق ظهورنا بينما نحن راكعون .. نناجي ونتوسل ونتسول خلق كل ما هو وهم وكل ما يغيبنا عن هذا الواقع واثبات وجودنا عليه ..


طلال احمد
__________________
موقعي على الحوار متمدن
.
.

http://www.ahewar.org/m.asp?i=6661


_______
إنسان آخر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01 - 03 - 2009, 05:59 PM   #2
حيث تغرد الرياح وحيدة
 
الصورة الرمزية Rawi
 
تاريخ التسجيل: 05 - 2008
الدولة: بلاد يرفع فيها الاذان
المشاركات: 9,083
بالفعل اخوي عقلي هو فلسفتي هناك بشر كثير يعيشون على الظن أو الوهم .. ولقد وصفهم الله جل وعلا بقوله ( إِنْ يَتبِعُونَ إِلا الظن وَإِن الظن لَا يُغْنِي مِنَ الْحَق شَيْئا )

هم يعيشون على الوهم وعلى الظن ويحاولون ان يتهربوا من حقيقة هذه الحياة

هؤلاء هم الناس العاجزين .. الذين لا هدف لهم في الآخره .. بل هم مثل الأنعام التي تأكل وتشرب وتنام وتتبول ولا تفكر بحقيقة الوجود


هل انا على صواب في فهمي للموضوع !!
__________________
العالم ليس بحالة جيده

نحن إذاً وحيدون في ظلمة هذه الحياة

Rawi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01 - 03 - 2009, 06:09 PM   #3
eed
Registered User
 
تاريخ التسجيل: 05 - 2007
المشاركات: 2,054
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عقلي هو فلسفتي مشاهدة المشاركة
.. وليس هنالك فرق بين من يجلدون انفسهم في سبيل امواتهم ويجرون التاريخ خلفهم منتشيين مخدرين به .. وبين من يتوسلون أدخنه الحشيش ..وان الإنسان بالوهم يقدس البقر والشجر والبرق والحجر والأموات والسلف.. انه بالوهم تخدره القبور ولحس القبور .. انه بالوهم يصلب نفسه مقابل وهم الخلاص ..

ان الإنسان الغارق في الوهم ليظل ملتصقاً في هذه الأرض ابداٌ ,.. ان من غادروا الأرض وعانقوا السماء هم أولئك الذين خلعوا الكثير من الوهم عنهم نتيجة لتقبلهم مقاومة الحياة..


.. تلك الأمجاد التي فقط تقوم بتخديرهم كل يوم .. والى اليوم .. ومن ثم يتساءلون لماذا قفز العالم الى السماء التي نتوسلها ونقوم بخلق الوهم حولها .. ولماذا يقفزون فوق ظهورنا بينما نحن راكعون .. نناجي ونتوسل ونتسول خلق كل ما هو وهم وكل ما يغيبنا عن هذا الواقع واثبات وجودنا عليه ..


طلال احمد
الاوهام كثيرة يا طلال ,,, حتى الغرب وقع في براثن الوهم وتخيل ان المجد هو بتركيع الآخرين ,,
بل ان كلمة "المجد" و"التقدم" و"القفز الى السماء" هي اوهام يبحث من خلالها البشر عن سعادتهم .. لكنهم سقطوا بسببها في عبودية التكديس والراسمالية التي تقتل انسانهم وتقتل سعادته ...

اخوي طلال ... لا زال الطريق طويلا قبل ان تعرف الانسانية طريق الانسانية ...
eed غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01 - 03 - 2009, 06:20 PM   #4
سائح في دنيا الله
 
تاريخ التسجيل: 06 - 2008
الدولة: اسكن الظل
المشاركات: 10,622
الحياة كما قيل كـــ وردة الحقيقة كا اشواكها لذلك تجد اغلب الناس يعيشون تحت ظل اوراق الورده
لأبد لنا من وهم وحلم يدغدغ مشاعرنا ياعزيزي طلال
الناس تعيش على رغيف الوهم حتى لا تموت جوعاً
الناس تسكن الظل لأنها تتجنب لهيب اشعة الشمس الحارقه
الناس يضحكون حتى لا يموتون منتحرين
الحياة تعتمد على المعطيات فإن لم تملكها افترض
الدومري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01 - 03 - 2009, 06:51 PM   #5
متوقف عن الكتابة
 
الصورة الرمزية أبو زيد السروجي
 
تاريخ التسجيل: 05 - 2007
المشاركات: 1,954
مرحبا طلال
هنالك نوع من البشر جمع الوان عدة من الاوهام، مما اوقعه في صراع مع هذه الاوهام، وقد ادى هذا الصراع الى تفسخ الجانب النفسي الذي امن للاوهام، لذا تجدهم دائما خائفين من مواجهت اوهامهم.
__________________
قُل كلمتك قبل أن تموت فإنها ستعرف , حتماً طريقها , لايهم ما ستؤول إليه , الاهم هو أن تُشعل عاطفة أو حزناً أو نزوة غافية , والاهم هو أن تقول كلمتك ...
اجمل قيمة انسانية ستخلدها بعدك هي وهبك الحياة لمن يصارع الموت
http://www.scot.org.sa/arabic/arabic-ver.html
أبو زيد السروجي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01 - 03 - 2009, 06:57 PM   #6
بلاغ
 
تاريخ التسجيل: 04 - 2005
المشاركات: 4,095
39

,
وكيف يعلم الواهم أنه واهم ..؟
حتى يأتي واهم أخر بجموعة من الأوهام ليفيق الواهم عن وهمه.!


سيبقى هذا القوس مفتوح للأبد
__________________


....
وأنت تسمي البلاغ الذي في عروقي دماً
فماذا تسمي الفراغ إذاً .؟
وماذا أسميك إن عادت الأرض من نومها.
وشرق المنامات بُصرى
وشرقي أنا
في المنام عدن.
....

فيصل الغامدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01 - 03 - 2009, 07:28 PM   #7
وشم على رقعة من زمني
 
تاريخ التسجيل: 02 - 2007
المشاركات: 1,999


الوهم جدوره متشعبة ضاربة فـ الاعماق



كيف سافرق بين وهم الكل يعرف انه وهما
و بين وهم يقال عنه ليس وهما؟


و ممكن جداُ أن يكون كل ما كٌتب فوق وهما؟
يعلمنا التاريخ أن لاحقيقة لا تخضع للمساءلة , للشك وخلخلة الثوابث .المنهج الديكارتي , بل المنهج الانساني يخلق الشك من أجل الوصول الى الحقيقة في أكثر الأمور بداهة , فما بالك بأكثرها غموض؟

زمن الأخطاء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01 - 03 - 2009, 09:18 PM   #8
جيد جداً
 
الصورة الرمزية سحمي
 
تاريخ التسجيل: 04 - 2007
المشاركات: 5,385
الوهم أيضاً هو الشكّ , إذ ينطبق على الشك كل ما قيل في الوهم

أولئك من يعيشون الوجود بين الحقيقة والوهم

يقتاتون الشك ويمضغون الأسئلة ويتبرّزون الوهم .
سحمي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02 - 03 - 2009, 12:21 AM   #9
أمير فوج
 
الصورة الرمزية Amer
 
تاريخ التسجيل: 04 - 2007
الدولة: خشم العان
المشاركات: 2,954
مرحبا بالوهم اذا..
Amer غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02 - 03 - 2009, 12:44 AM   #10
ا لـ مـ نـ شـ ق
 
الصورة الرمزية Mr_Zurba
 
تاريخ التسجيل: 09 - 2007
المشاركات: 11,273
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زي الهوا مشاهدة المشاركة
,
وكيف يعلم الواهم أنه واهم ..؟
حتى يأتي واهم أخر بجموعة من الأوهام ليفيق الواهم عن وهمه.!


سيبقى هذا القوس مفتوح للأبد

والحقيقة وهم أيضا يا صديقي
واللاوهم هو أكبر الأوهام
لذا احترم أوهامي لكي أحترم أوهامك ، فأوهامي مقدسات ، ومقدساتي أوهام.
Mr_Zurba غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أنشر الموضوع..


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

تحويل هجري ميلادي - ميلادي هجري

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 05:20 PM.


Powered by: vBulletin
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لجسد الثقافة
المشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا تمثل بالضرورة رأي الموقع
Supported by: vBulletin Doctor